عام

في لحظات اليأس والفشل.. تعرف على طريقه خلق حافزًا لدى موظفيك؟

في لحظات اليأس والفشل..كيف تخلق حافزًا لدى موظفيك

يتعرض الكثير من المديرين إلى كارثة إصابة فريق عملة بالإحباط واليأس، وخاصة بعد فشلهم في تحقيق الأهداف الموكلة إليهم.
وتُعد هذه الفترة من أصعب الفترات التي قد تواجه المدير، إلا أن المدير الذكي فقط هو من سيكون لدية القدرة والوعي الكافي في خلق حافز لموظفيه ليشعرهم بأهميتهم في العمل وخلق روح من الحب والاحترام المتبادل.
ناقش أسباب الفشل في الوصول للهدف بطريقة حضارية بعيدة عن أسلوب إلقاء التُهم، وحاول خلال حديثك تشجيعهم بالمزيد من المكافآت والعبارات التحفيزية لإعادة ثقتهم بأنفسهم.

تجنب التقليل من شأنهم ومعاملتهم بطريقة سيئة، بل حاول إظهار احترامك لمحاولاتهم وعاملهم بطريقة أفضل من ذي قبل، ففشلهم ليس نهاية العالم.

«نعم فشلنا، ما هي خطتنا البديلة»، خطبة تشجيعية في ثوانٍ معدودة ستُعيد ثقة موظفيك في أنفسهم وستخلق لهم حافزًا جديدًا للإبداع والابتكار لإيجاد بدائل سريعة للخروج من الأزمة.
 ثق في قدرتهم على النجاح وتصحيح ما تم، وأظهر لهم ذلك في كل موقف وكل لحظة تمر وسترى نتائج مُذهلة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق