التكنولوجيا

تعرف على معالج جرافيكس فائق الدقة من “هونر” تحدث ثورة في سرعة الأجهزة المتحركة

تقنية معالج جرافيكس فائق الدقة من "هونر" تحدث ثورة في سرعة الأجهزة المتحركة

أعلنت “هونر” اليوم عن تقنية معالج جرافيكس فائق الدقة، وهي تقنية ثورية لتسريع المعالجة الرسومية تتميز بقدرتها على الدمج الكامل بين الأجهزة والبرمجيات؛ لتعمل على زيادة سرعة وكفاءة المعالجة الرسومية بشكل هائل في الهواتف المتحركة، وتمنح المستخدمين حول العالم تجربة أكثر سلاسة وسرعة في استخدام أجهزتهم.

في هذا الصدد قال كريس سان بايغونغ، نائب رئيس علامة هونر: “يسعدنا تقديم هذا الإنجاز التكنولوجي المتميز في المنطقة حيث تسعى هونر للاستمرار بتحقيق أفضل تجربة استخدام لعملائنا. وبفضل الابتكار الجديد معالج جرافيكس فائق الدقة، نثق تماماً بقدرتنا على تعزيز أفضليتنا السوقية عبر رفع كفاءة المعالجة الرسومية وتقديم تجربة سلسة لا مثيل لها في استخدام الأجهزة المتحركة”.

شهد الطلب على قدرات المعالجة الرسومية خلال السنوات العشر الماضية ارتفاعاً ملموساً، في ما تطورت دقة العرض من VGA إلى 1080 بيكسل لتصل قريباً إلى تقنية 4K.

وتهيمن ألعاب الأجهزة المتحركة على مجال الألعاب بعد أن كانت تركز على الترفيه والتعليم في الماضي، فقد أصبحت الألعاب الإلكترونية متعددة اللاعبين تحتاج إلى قدرات ضخمة للمعالجة الرسومية على الهواتف الذكية.

يضاف إلى ذلك العديد من التقنيات والتطبيقات المتطورة التي تحتاج إلى قدرات عالية في المعالجة الرسومية، ومنها الواقع المعزز والواقع الافتراضي وعرض الصور، التي أصبحت ذات أهمية متزايدة على الهواتف المتحركة.

ولطالما واجهت وحدة المعالجة الرسومية في منصات الأجهزة المتحركة سلسلة من القيود التقنية كالتخزين وانتشار الحرارة واستهلاك الطاقة، وهي عوامل تزيد من التحديات المفروضة على مطوري الهواتف الذكية في ما يسعون لمواكبة الطلب المرتفع على المعالجة الرسومية في الأجهزة المتحركة.

وستكون تقنيات معالج جرافيكس فائق الدقة مفيدة لألعاب الأجهزة المتحركة التي تتطلب كفاءة عالية في المعالجة الرسومية لتحسين السرعة وتعزيز تجربة المستخدمين بشكل كبير.

وستصبح تلك التقنية جوهر قدرات الهواتف الذكية من هونر، لتحقق بالتالي تكاملاً ممتازاً بين الهواتف وبين برمجيات واجهة المستخدم إلى جانب سلاسة أكبر في استخدام رسوميات الطبقة العلوية.

وبالإضافة لما سبق، بإمكان التقنية الجديدة دعم الواقع المعزز والواقع الافتراضي في المستقبل، كما يمكن تطبيقها في قطاعات متعددة تشمل التعليم الافتراضي والتسوق عبر الإنترنت والاستشارات الطبية عن بعد لتحقيق التجربة البصرية الأفضل للمستخدمين.

تستخدم تقنية معالج جرافيكس فائق الدقة لأول مرة في هاتف Honor Play الذي انطلق أولاً في بكين، قبل تطبيقها تدريجياً في هواتف هونر الأخرى مثل: Honor 10 و Honor View 10 و Honor 9 Lite و Honor 7X. كما ستكون التقنية مفتوحة لمستخدمي هونر حول العالم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق